Monday, October 10, 2016

علم الإمام علي بن أبي طالب‏

علم الإمام علي بن أبي طالب‏


عن النبي محمد صلى الله عليه وسلم أنه قال: (أنا مدينة العلم وعلي بابها،فمن أراد أن يدخلها فعليه بالباب).

- أراد الأمام علي أن يصلي بالناس مرة وكان يقف خلفه يهودي،فأراد اليهودي أن يسأل الإمام سؤالا يعجز عنة فيلهى عن أداء الصلاة بتفكيره بذلك السؤال،فجاء إليه رضي الله عنه وقال له: يا علي،سمعت رسول الله  يقول عنك أنت باب الحكمة لكثرة علمك،وأريد أنا أن أسألك سؤالاً عجزت بالرد عليه ؟
فقال الإمام علي: إسأل.
قال اليهودي: أريد أن أسأل ما هي الحيوانات التي تبيض وما هي الحيوانات التي تلد ؟
فقال الإمام علي: الجواب سهل.
تعجب اليهودي ظنا منه أن الإمام سيلتهي في الصلاة وهو يتذكر الحيوانات التي تلد والحيوانات التي تبيض ؟
فقال الإمام علي: كل حيوان له أذنان بارزتان يلد،وكل حيوان ليس له أذنان بارزتان لا يلد.

- يروى أن يهوديا أتى الإمام علي وقال له: أعطني عددا تصح قسمته على الأعداد التسعة   1,2,3,4,5,6, 7,8,9دون كسور ؟
فأجابه الإمام بسرعة قصوى: (أضرب أسبوعك في شهرك ثم ما حصل لك في أيام سنتك،تظفر في مطلوبك)
فضرب اليهودي (7) أيام الأسبوع بأيام الشهر (30) فكان العدد (210) ثم ضرب ذلك بأيام السنة (360) فكان الحاصل (75600)،فوجد الإجابة عن سؤاله فأسلم،حيث إن العدد (75600) يقسم على كل الأعداد دون كسر ! وهذا هو العدد الوحيد في العالم كله الذي يقبل القسمة على كل الأعداد دون كسور !

- سأل كعب الأحبار الإمام علي  قائلا: أخبرني يا أبا الحسن عمن لا أب له وعمن لا عشيرة له وعمن لا قبلة له ؟   
أجاب الإمام علي: أما من لا أب له فهو عيسى وأما من لا عشيرة له فهو أدم وأما من لا قبلة له فهو البيت الحرام فهو قبلة ولا قبلة له .
- وسأله كعب الأحبار أيضا: أخبرني عن ثلاثة أشياء لم تركض في رحم ولم تخرج من بدن ؟
قال الإمام علي: هي عصا موسى وناقة ثمود وكبش إبراهيم.
- وسأله كذلك : أخبرني عن قبر سار بصاحبه ؟
فقال الإمام علي:  ذلك يونس عليه السلام في بطن الحوت .
- وسئُل: ما الصلاة التي إن فعلها أحد إستحق العقوبة عليها وإن لم يفعلها إستحق العقوبة أيضا ؟
قال الإمام علي: إنها صلاة السكارى.
- وسئُل عن أطهر بقعة في الأرض ولا تجوز الصلاة عليها ؟
فأجاب الإمام علي: تلك ظهر الكعبة .
- وسئُل: لو سدَ على رجل باب بيت وترك فيه فمن أين كان يأتيه رزقه ؟
أجاب الإمام علي: من حيث يأتيه أجله.
- وأخيرا سئُل: كيف يحاسب الله الخلق على كثرتهم ؟
أجاب الإمام علي: كما يرزقهم على كثرتهم.
- وسئُل كيف يحاسبهم ولا يرونه ؟
فقال الإمام علي: كما يرزقهم ولا يرونه.

- سُئل الإمام علي بن أبي طالب: ما أعظم جنود الله ؟

قال: إني نظرت إلى الحديد فوجدته أعظم جنود الله ثم نظرت إلى النار فوجدتها تذيب الحديد،فقلت النار أعظم جنود الله ثم نظرت إلى الماء فوجدته يطفئ النار،فقلت الماء أعظم جنود الله ثم نظرت إلى السحاب فوجدته يحمل الماء،فقلت السحاب أعظم جنود الله ثم نظرت إلى الهواء وجدته يسوق السحاب،فقلت الهواء أعظم جنود الله ثم نظرت إلى الجبال فوجدتها تعترض الهواء،فقلت الجبال أعظم جنود الله ثم نظرت إلى الإنسان فوجدته يقف على الجبال وينحتها،فقلت الإنسان أعظم جنود الله ثم نظرت إلى ما يُقعد الأنسان فوجدته النوم،فقلت النوم أعظم جنود الله ثم وجدت أن ما يُذهب النوم فوجدته الهم والغم،فقلت الهم والغم أعظم جنود الله ثم نظرت فوجدت أن الهم والغم محلهما القلب،فقلت القلب أعظم جنود الله ووجدت هذا القلب لا يطمئن إلا بذكر الله،فقلت أعظم جنود الله ... ذكر الله،قال الله تعالى :(الذين أمنوا وتطمئن قلوبهم بذكر الله ألا بذكر الله تطمئن القلوب).